هو من أشهر منتجات الحليب على الصعيد العالمي، إنه الياغورت أو يوجورت نسبة إلى اللفظ التركي "يوجرماك" (yoğurmak) وهو بمعنى يدلك أو يعجن، لا أدري ماهي العلاقة لكن يبقى الياغورت محبوب جداً بين أفراد الأسرة، كيفما كانت نكهته : بالفانيلا أو بثمار الحمضيات  أو بالكريما... يبقى الاختيار صعب وذلك لكثرة النكهات، وجود الياغورت في المنزل شيء مفروغ منه، لقد أصبح من الضروريات التي يجب أن تكون متوفرة في الثلاجة، كما أنه يجب إحضار جميع النكهات الممكنة من أجل الأذواق المختلفة في البيت : هناك عشاق الياغورت الكثيف، وآخرون يحبون المشروب، أو الغير الدسم ثم أصحاب الياغورت الطبيعي، وماذا إذا حاولنا تناول نوع جديد من الياغورت ؟

مع التطور الحاصل في السنوات الأخيرة بدأ ظهور العديد من الآليات المنزلية التي تساعد على تحضير مأكولات اعتدنا شراءها من السوق، من بين هذه الآلات نجد آلة صنع الياغورت، نعم صحيح، يمكن إعداد ياغورت منزلي، ستسألون لماذا نصنع ياغورت منزلي في حين يمكننا إيجاد العديد من الأنواع داخل أروقة مرجان ؟ سنجيبكم بكل بساطة أنه يمكنكم القيام بالتجربة وفي نفس الوقت الاستمتاع بالأصناف العديد التي نتوفر عليها في مرجان، واحد لا يمنع الآخر، لكن بصراحة، تبقى تجربة إعداد الياغورت في المنزل مغرية ولها فوائد كثيرة:

بالنسبة للذين لا يتحملون شرب اللاكتوز الموجود في حليب البقر، تحضير الياغورت في المنزل يبقى أفضل حل للاستمتاع به وذلك باستخدام الحليب النباتي (حليب الصويا أو اللوز أو الأرز)

 أما بالنسبة للذين تمتلكهم الشكوك فيمكنهم أخذ الإحتياطات اللازمة عند تحضير الياغورت في المنزل وذلك بوضع الحليب ذو الجودة العالية وأيضاً التحكم في كمية السكر.

هناك بعض الأشخاص الذين يمتلكون أذواق صعبة ويحبون ما هو جيد يمكنهم إعداد الياغورت بالكريما، أو الخفيف أو أيضاً الكثيف، يبقى العامل الذي يحدد هذا المعطى هو الوقت، كلما تركنا أكواب الياغورت في صانعة الياغورت كلما كانت صامدة.

يبقى شيء واحد هو إضافة النكهات إلى الياغورت، في هذه الحالة هناك قائمة طويلة من النكهات لكن إذا أردنا تقديم ما هو أحسن : يمكن أن نستخدم مثلاً فواكه طرية وطازجة وموسمية، كما أننا يمكن تحليتها بالعسل، أو إضافة قطع صغيرة من الشوكولاتة، أو الاستمتاع بإضافة ألوان كالأزرق أو الأخضر لإضحاك الأطفال، و يمكن أن نخرج عن نطاق المعتاد ونحضر ياغورت مملح أو متبل... تبقى صانعة الياغورت وسيلة جيدة للقيام بتجارب عديدة وتفتح المجال لمخيلتنا الواسعة. 

إذا كنتم تتساءلون عن كيفية التحضير فالأمر سهل، أنتم في حاجة إلى قليل من الحليب زائد ياغورت طبيعي أما بالنسبة للبقية، ففسحوا المجال إلى مخيلتكم: أضيفوا العسل، مع قليل من الفواكه، يمكنكم إضافة النكهات أيضاً أو الملونات الغذائية، لا حدود للقيام بالتجارب ولاشيء ممنوع.

إذا أردتم المزيد من المرح والتشويق قوموا بإشراك أطفالكم في هذه التجربة، أعطوهم الفرصة لإعداد الياغورتات الخاصة بهم، وتأكدوا أنهم سيتناولها بفرح وسرور.

هذه هي الفرصة لإطلاق العنان لمواهبكم و مخيلتكم، قوموا بشراء صانعة الياغورت، إذا أردتم ذلك، تعالوا القوا نظرة في محلاتنا ولن تعودوا خائبين.