الأطفال هم أكثر الأشخاص محبة للعصير، يعشقونه مع أنهم يدركون أنه مستخرج من الفواكه التي لا يحبونها، هذا دون الحديث عن كرهم للخضار،  لكن يبقى أكثر شيء يكرهونه هو لباب الفواكه في العصير، هذا هو السبب الرئيسي الذي يدفعهم للتوجه لتناول العصير المعلب فقط لأنه مقطر ومصفى، عندما نضعهم بين خياري تناول عصير حضر في المنزل أو عصير يباع في السوق  فإن اختيارهم معروف من البداية، مع أن العصير المحضر في البيت هو صحي جداً ولا مثيل له.

لهذا السبب نقترح عليكم طريقة جميلة لتجعلوهم يستمتعون ويحبون ذلك العصير المحضر في البيت والمكون من فواكه موسمية طازجة. 

نقوم أولاً بخلط الفواكه قبل تقشيرها، ثم نقطعها إلى قطع صغيرة ونمزجها بعصير البرتقال حتى نعطيها كثافة سائلة، ثم نقوم بعد ذلك بعزلها وتقطيرها حتى لا تكون هناك قطع صغيرة من الفاكهة في العصير المقطر... يبقى عمل شاق جداً يسبب صداع في الرأس خاصةً إذا لم يعجب أطفالكم، يبقى الحل الأمثل لصنع عصير يوازي ذلك الذي يباع في السوق لكن يفوقه جودة هو الذهاب في جولة إلى مرجان، نعم يجب التفكير في الحصول على ما يسمى بجهاز الطرد المركزي (la centrifugeuse)  هذا الجهاز سوف يغير حياتكم وحياة أطفالكم.

من ايجابيات هذا الجهاز: سرعة تحضير العصير التي يتوفر عليها هذا الجهاز ستجعلكم تنبهرون، في ثواني قليلة تحصلون على عصير لين وصافي، هذه الآلة تمكنكم من شرب عصير فواكه محضر بطريقة جيدة وبدون أي عناء، بفضل قوة الدوران التي تتوفر عليها فهي تستخرج كل السائل الموجود في الفاكهة 

قليل من الجهد والعمل : لا حاجة لتقشير أو تقطيع الفواكه أو إزالة اللباب، مع هذه الآلة يمكنكم اقتصاد الكثير من الوقت، و الوقت يساوي المال، كما أنها تسمح لكم بتحضير كمية كبيرة من العصير لكل أفراد العائلة و ذلك بجهد و وقت قليل.

الفيتامينات والمعادن هي أهم العناصر الموجودة في الفواكه، تخيلوها متوفرة في كوب أمامكم، مع جهاز الطرد المركزي، يمكنكم الاستفادة من جميع منافع الفواكه، من القشرة إلى اللباب (التي تتوفر على أقوى مضادات الأكسدة) لن يضيع من الفواكه أي شيء، 

عند شربكم لهذا العصير كأنكم تتناولون تلك الفواكه أو أفضل من ذلك.

تحضير العصير بطريق سرية: إذا كان لديكم أطفال في المنزل لا تحب تناول الخضار، يمكنكم إخفاء جزرة في كوب عصير الفواكه و تقديمه له دون أن يشعر بذلك، فالخضر هي عناصر مهمة وأساسية لنمو أطفالكم ويبقى أمر إقناعهم بتناولها صعب جداً، لكن إذا قدمنا لهم عصير فواكه محضر بطريقة فعالة فلن يرفضوه أبداً.

جهاز الطرد المركزي هو جهاز بسيط وليس فخم كما يعتقد البعض، والدليل هو الأثمنة المغرية التي يباع بها في أروقة مرجان.